ناقلات الغاز.. أرقام عن أسطول قطر المؤجر لنقل إمداداتها للسوق العالمية

تمتلك دولة قطر أسطولًا من ناقلات الغاز المؤجرة لنقل إمدادات البلاد من الغاز المسال إلى مختلف المشترين عبر السوق العالمية.

وحلّت قطر خلال العام الماضي بوصفها ثاني أكبر مصدّر للغاز الطبيعي المسال عالميًا بعد أستراليا، إذ بلغت صادراتها نحو 77.4 مليون طن خلال 2021، وفقًا لتقرير منظمة الأقطار العربية المصدّرة للبترول (أوابك).

واستحوذت قطر على حصة تبلغ 69.2% من إجمالي صادرات العرب من الغاز الطبيعي المسال للسوق العالمية خلال العام الماضي.

أسطول تقليدي

لدى قطر نحو 25 ناقلة غاز تقليدية بنظام التأجير على المدى الطويل، تتراوح سعة الواحدة منهما ما بين 135 و152 ألف متر مكعب من الغاز الطبيعي المسال، بحسب البيانات المتوفرة على موقع شركة قطر غاز.

وتستخدم البلاد ناقلات الغاز التقليدية في توصيل إمداداتها من الغاز الطبيعي المسال إلى دول الشرق الأقصى وشبه القارة الهندية ومنطقة البحر الأبيض المتوسط وأوروبا.

ناقلات صديقة للبيئة

تمتلك قطر غاز ناقلات حديثة قادرة على حمل كميات كبيرة من الغاز الطبيعي المسال، وهي ناقلات الغاز من طراز كيوفلكس وكيوماكس، تصل السعة الاستيعابية للأولى قرابة 217 ألف متر مكعب من الغاز، أمّا الطاقة الاستيعابية للثانية، فتصل إلى 266 ألف متر مكعب.

ومن أبرز ما يميز تلك النوع من ناقلات الغاز قدرتها على تقليل الانبعاثات الصادرة منها بنسبة 30%، مقارنةً بما يُصدّر عبر ناقلات الغاز التقليدية، إذ تعمل بمحركات ديزل بطيئة السرعة وتحرق كميات أقلّ من الوقود.

كما تتميز بأنها ناقلات صديقة للبيئة البحرية، إذ إنها لا تخلّف مبيدات حيوية في البحر لمنع نمو الكائنات البحرية.

تقليل التكلفة

تؤكد شركة قطر غاز أن الناقلات من طراز كيوفلكس تعمل على تقليل تكلفة نقل الغاز الطبيعي المسال، إذ تتميز بزيادة سعة كل خزّان على حدة بنسبة تصل إلى 50%، مقارنة بسعة الناقلات التقليدية.

وتوضح أن الشحنة الكاملة للناقلة من طراز كيوماكس تكفي لتوفير التدفئة لنحو مليون منزل في بريطانيا، لمدة يوم كامل.

ويشار إلى أن هناك مشروعًا مشتركًا بين كل من قطر للبترول وإكسون موبيل وتوتال، يتضمن محطة ساوث هوك للغاز الطبيعي المسال بمنطقة ملفورد هيفن في مدينة ويلز البريطانية بسعة تصل إلى 15.6 مليون طن سنويًا.

وصممت محطة ساوث هوك لاستيعاب استلام الغاز الطبيعي المسال من قطر غاز 2، إذ تعدّ في الوقت الراهن مركزًا رئيسًا لاستيراد الغاز الطبيعي المسال وإعادته إلى حالته الغازية، ومن ثم توفيره للسوق البريطانية.

أسطول كيوماكس وكيوفلكس

لدى دولة قطر نحو 31 ناقلة من طراز كيوفلكس بطاقة استيعابية تتراوح بين 210 و 217 ألف متر مكعب من الغاز الطبيعي المسال.

بينما لديها 14 ناقلة من طراز كيوماكس بطاقة استيعابية تتراوح بين 263 و 266 ألف متر مكعب، وهو ما يجعلهما أكبر ناقلات الغاز الطبيعي المسال في العالم، وفق المعلومات المذكورة على موقع قطر غاز.

وتستخدم قطر ناقلات كيوماكس وكيوفلكس لإمداد المشترين في الشرق الأقصى وأوروبا وغيرها من الأسواق المختلفة بالغاز المسال القطري.

المصدر: الطاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

English