لليوم الثالث سعر صرف الدولار يتراجع.. إنتبهوا من الاوراق المزورة !

في إنعكاس للتطورات الحكومية والحديث عن حكومة سريعاً برئاسة الرئيس سعد الحريري، استمر تراجع سعر صرف الدولار لليوم الثالث على التوالي حيث سجل انخفاض ملحوظ منذ الصباح فتراوحت الاسعار بين 6200 و6300 للمبيع في حين تراوح سعر الشراء بين 6300 و6400.

في المقابل تؤكد معلومات لـ”جنوبية” ان مخاوفاً جدية تسود الشارع من عودة الدولار الى الارتفاع بشكل سريع في حال تعثرت الحكومة فيما لوحظ في اكثر من منطقة جنوبية وضواحي العاصمة بيروت ان التجار استبقوا انخفاض الدولار وعمدوا الى رفع اسعار البضائع كافة بأكثر من 20 في المئة تحت حجة ان تأرجح الدولار يدفع التجار الكبار الى رفع السعر “إحتياطاً” حتى لا يتكبدوا خسائر بسبب نزول سعر الصرف في السوق السوداء بشكل مفاجىء!

ويشير “كبير الصرافين” المرخصين في صور لـ”جنوبية” الى عودة ظاهرة خطيرة وهي ترويج الدولارات المزيفة والعملة اللبنانية ولا سيما من فئة الـ20 الف ليرة. ويكشف ان مصدر هذه العملات المزيفة هي من مطبعة في ريف دمشق كما كشفت التحقيقات الامنية مع احد المروجين السوريين.

“مزور ملغوم”

ويقول ان الترويج يقوم على اسلوب جديد ويقوم على خداع الزبون على دفعات وذلك بطريقتين : الاولى ويتم لغم قطعة مزروة مع كل قطعتين صحيحتين ووفق المبلغ. فإذا كان صغيراً يتم تمرير قطعتين من فئة الـ20 الف ليرة وهي الاكثر عرضة للتزوير. الطريقة الثانية وهي الصدق في التعامل في المرة الاولى والثانية وفي الثالثة يقع الزبون فريسة الصراف غير الشرعي او “مراق الطريق” حيث يتم لغم نصف الاوراق بالليرة اللبنانية بمزورة.

المصدر: جنوبية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

English